جهاز تقطير1

وحدة تقطير رقم 1 بطاقة 2.5 مليون طن

وحدة التقطير ( رقم 1 قسم أ ) انشئت عام 1945 وتم احلالها و تجديدها وبدء التشغيل عـام 1998 بطـاقة انتاجية

1.2 مليون طــن مترى / سنه

ووحدة التقطير ( رقم 1 قسم ب ) انشئت عام 1945 وتم احلالها و تجديدها وبدء التشغيل عـام 1999 بطاقة انتاجية

1.3 مليون طــن مترى / سنه

قراءة المزيد

2 جهاز تقطير

وحدة تقطير رقم 2 بطاقة 1.5 مليون طن

وحدة التقطير ( رقم 2 ) انشئت عــام 1929 و تم احلالها وتجديدها وبدء التشغيل عــام 1996 بطـاقة انتاجية

1.5 مليون طــن مترى / سنه

قراءة المزيد

جهاز تقطير3

وحدة تقطير رقم 3 بطاقة 2.5 مليون طن

وحدة التقطير ( رقم 3 ) وبدء التشغيل عام 1993 بطاقة انتاجية 2.5 مليون طــن مترى / سنه

قراءة المزيد

وزير البترول يوقع اتفاقيتين جديدتين للبحث عن البترول والغاز بإستثمارات أكثر من مليار دولار .

Project 1 image

وقع المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية اتفاقيتين بتروليتين جديدتين للبحث عن البترول والغاز في منطقتين بالمياه العميقة بالبحر المتوسط والصحراء الغربية مع شركات كندية وبريطانية وهولندية وماليزية وكويتية بإستثمارات حدها الأدنى حوالى أكثر من مليار دولار ومنحة توقيع مليوني دولار والإلتزام بحفر 12 بئراً جديداً .

الإتفاقية الأولى مع هيئة البترول وشركتى شل العالمية وبتروناس الماليزية فى منطقة غرب الدلتا البحرية العميقة بالبحر المتوسط بإستثمارات حوالى مليار دولار لحفر 8 آبار جديدة في المياه العميقة .

والإتفاقية الثانية مع هيئة البترول وشركات كويت إنرجى ودوفر الكندية وروكهوبر البريطانية في منطقة أبوسنان بالصحراء الغربية بإستثمارات 10 مليون دولار ومنحة توقيع 2 مليون دولار لحفر 4 آبار .

وأكد الملا عقب التوقيع أن قطاع البترول مستمر في طرح المزايدات العالمية وتوقيع إتفاقيات جديدة في مختلف مناطق مصر البرية والبحرية من أجل تنمية موارد مصر من البترول والغاز واكتشاف ثرواتها الكامنة بما يؤدى الى زيادة الإنتاج البترولى للوفاء بإحتياجات السوق المحلى وتقليل الاستيراد من الخارج .

وأضاف أن الإصلاحات التى شهدتها مصر في مجال البترول والغاز الطبيعى خلال السنوات الماضية أثمرت نتائجاً متميزة ، حيث استطاع قطاع البترول منذ يونيو عام 2014 وحتى الآن توقيع 63 اتفاقية بترولية جديدة للبحث والاستكشاف عن البترول والغاز بإجمالى استثمارات يصل حدها الأدنى الى حوالى 15 مليار دولار .