جهاز تقطير1

وحدة تقطير رقم 1 بطاقة 2.5 مليون طن

وحدة التقطير ( رقم 1 قسم أ ) انشئت عام 1945 وتم احلالها و تجديدها وبدء التشغيل عـام 1998 بطـاقة انتاجية

1.2 مليون طــن مترى / سنه

ووحدة التقطير ( رقم 1 قسم ب ) انشئت عام 1945 وتم احلالها و تجديدها وبدء التشغيل عـام 1999 بطاقة انتاجية

1.3 مليون طــن مترى / سنه

قراءة المزيد

2 جهاز تقطير

وحدة تقطير رقم 2 بطاقة 1.5 مليون طن

وحدة التقطير ( رقم 2 ) انشئت عــام 1929 و تم احلالها وتجديدها وبدء التشغيل عــام 1996 بطـاقة انتاجية

1.5 مليون طــن مترى / سنه

قراءة المزيد

جهاز تقطير3

وحدة تقطير رقم 3 بطاقة 2.5 مليون طن

وحدة التقطير ( رقم 3 ) وبدء التشغيل عام 1993 بطاقة انتاجية 2.5 مليون طــن مترى / سنه

قراءة المزيد

مباحثات مصرية ماليزية لدعم التعاون المشترك

Project 1 image

تفقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية واللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة أعمال المشروع القومى لتوصيل الغاز الطبيعى للمنازل بمناطق حدائق حلوان إحدى مناطق الكثافة السكانية بمحافظة القاهرة وشملت الجولة أعمال الحفر بالشوارع ومد الخطوط وتركيب الوصلات الخارجية والداخلية للوحدات السكنية .

استقبل المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية السيد وان ذو الكفل رئيس شركة بتروناس الماليزية وقيادات الشركة بمصر حيث تم استعراض أنشطة بتروناس واستثماراتها فى مصر خلال الفترة القادمة واستعراض الموقف التنفيذى لمشروع 9 ب الجارى تنفيذه حالياً لإنتاج الغاز فى البحر المتوسط بالتعاون مع شركة شل .

وأشار الملا أن ما تبنته الدولة المصرية من إصلاحات اقتصادية فى كافة المجالات أعطى دفعة قوية للاستثمار فى كافة مجالات العمل البترولى فى ظل الفرص المتاحة أمام الشركات العالمية لزيادة أعمالها واستثماراتها فى مصر لافتاً إلى أن الاستثمارات البترولية تشهد حالياً زخماً كبيراً وتنوعاً فى الفرص المتاحة حيث يجرى تنفيذ حزمة كبيرة من المشروعات البترولية فى مختلف أوجه الصناعة .

وأشار الملا إلى أهمية الجهود الجارية لتطوير نماذج الاتفاقيات البترولية للبحث عن البترول والغاز وإنتاجهما وخاصة فى المناطق الجديدة بما يمثل رسالة مهمة للشركاء الأجانب والشركات العالمية المهتمة بالاستثمار فى صناعة البترول ، موضحاً أن تطوير تلك النماذج يسهم فى زيادة جذب المستثمرين وتشجيع الشركات العالمية على العمل بتلك المناطق والدخول للاستثمار فى المناطق التى تتضمن تحديات استكشافية كبيرة وتتطلب استثمارات كبيرة وتكنولوجيات عالية لمواجهتها .

وأضاف أنه جارى العمل على انشاء بوابة مصر الالكترونية لتسويق المناطق البترولية للبحث والاستكشاف بالتعاون مع الشركات العالمية المتخصصة والتى ستمثل عامل تسويقى فعال لجذب الاستثمارات والترويج للفرص الاستثمارية بقطاع البترول باستخدام التكنولوجيا لما ستوفره من بيانات كاملة عن تلك الفرص للشركات العالمية .

ومن جانبه أكد رئيس شركة بتروناس اهتمامهم بالاستمرار بالعمل فى مصر التى تُعد منطقة جذب للاستثمارات فى ضوء نتائج الأعمال الناجحة التى تحققت مؤخراً فى مجال البحث عن البترول والغاز خاصة فى منطقة البحر المتوسط مشيراً إلى أن اهتماهم يتعدى أنشطة البحث والاستكشاف وأن هناك فرص استثمارية متاحة فى مشروعات التصنيع والتسويق للمنتجات البترولية ، مشيراً إلى التعاون مع شركة مصر للبترول بهدف دعم التعاون فى هذا المجال وإقامة شراكات اقتصادية تقوم على المنفعة المتبادلة .