جهاز تقطير1

وحدة تقطير رقم 1 بطاقة 2.5 مليون طن

وحدة التقطير ( رقم 1 قسم أ ) انشئت عام 1945 وتم احلالها و تجديدها وبدء التشغيل عـام 1998 بطـاقة انتاجية

1.2 مليون طــن مترى / سنه

ووحدة التقطير ( رقم 1 قسم ب ) انشئت عام 1945 وتم احلالها و تجديدها وبدء التشغيل عـام 1999 بطاقة انتاجية

1.3 مليون طــن مترى / سنه

قراءة المزيد

2 جهاز تقطير

وحدة تقطير رقم 2 بطاقة 1.5 مليون طن

وحدة التقطير ( رقم 2 ) انشئت عــام 1929 و تم احلالها وتجديدها وبدء التشغيل عــام 1996 بطـاقة انتاجية

1.5 مليون طــن مترى / سنه

قراءة المزيد

جهاز تقطير3

وحدة تقطير رقم 3 بطاقة 2.5 مليون طن

وحدة التقطير ( رقم 3 ) وبدء التشغيل عام 1993 بطاقة انتاجية 2.5 مليون طــن مترى / سنه

قراءة المزيد

وزير البترول يعتمد نتائج أعمال شركة بتروشروق

Project 4 image

ارتفع إنتاج حقل ظهر ليصل إلى 2 مليار قدم مكعب غاز طبيعى يومياَ ليضيف إنجازاً جديداً لما تحقق فى تنمية هذا الكشف العملاق ، وأوضح المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أن ما تحقق من إنجاز قياسى يحسب للكوادر البترولية التى تعمل على تنمية المشروع الذى يحظى بدعم ومتابعة واعية من القيادة السياسية ، حيث كان لدعم الرئيس عبدالفتاح السيسى ومتابعته المستمرة وتوجيهاته بتذليل العقبات أكبر الأثر في نجاح المشروع الذى صار إنجازه والإسراع بوضعه على الإنتاج قصة نجاح عالمية سواء من حيث التوقيتات والأرقام القياسية التي حققها أو التقنيات الحديثة التي استخدمها .

وأضاف الوزير أن التعاون المثمر والبناء بين قطاع البترول وشركة إينى الإيطالية والدور الحيوى الذى تقوم به شركات قطاع البترول " إنبى وبتروجت وخدمات البترول البحرية" لإنجاز المشروع تحت إشراف شركة بترول بلاعيم يعد مثالاً حياً على تضافر جهود وزارة البترول بالتعاون مع شركائها لزيادة إنتاج مصر من الثروة البترولية.

جاء ذلك خلال رئاسة الوزير اجتماع الجمعية العامة لشركة بتروشروق لاعتماد نتائج الأعمال للعام المالى 2017/2018 بحضور المهندس محمد سعفان وكيل أول وزارة البترول والمهندس محمد مؤنس مستشار الوزير لشئون الغاز والجيولوجى أشرف فرج وكيل الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف والمهندس عابد عزالرجال الرئيس التنفيذي لهيئة البترول والمهندس أسامة البقلي رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية " إيجاس".

وأوضح الملا أن زيادة إنتاج حقل ظهر وكذلك مشروعات تنمية حقول الغاز الطبيعى الكبرى التى ينفذها قطاع البترول ستسهم بقوة فى تحقيق الاكتفاء الذاتى من الغاز الطبيعى وسد الفجوة بين الإنتاج المحلى والاستهلاك وتحقق خطة الدولة فى زيادة الإنتاج بما يسهم فى تخفيف العبء عن كاهل الموازنة العامة للدولة.

من جانبه أوضح المهندس عاطف حسن رئيس الشركة أنه تم النجاح في تنفيذ العديد من الإنجازات خلال العام وأن ذلك بدى جلياً فيما تم تحقيقه من نتائج أعمال إيجابية حيث بلغ إجمالي ما تم إنفاقه في مشروع ظهر 7ر7 مليار دولار حتى الآن وأن إنتاج حقل ظهر الحالى يرفع إجمالي إنتاج الغاز الكلى لشركة بترول بلاعيم "بتروبل " إلى حوالى 6ر3 مليار قدم مكعب غاز يومياً بالإضافة إلى إنتاجها من الزيت الخام والمتكثفات والذى يصل بإنتاج بتروبل لأكثر من حوالى 740 ألف برميل زيت مكافئ يومياً.

وأضاف أنها حرصت علي تحفيز عمليات الاستثمار في الاستكشافات الجديدة وخاصة في تكثيف انشطة الاستكشاف الخاصة بمنطقة امتياز بتروشروق من خلال حفر 3 آبار في المنطقة الجنوبية بإستثمارات بلغت 52 مليون دولار ، وأنها نجحت في تخفيض تكاليف الحفر التنموي ليعكس تحسناً ملحوظاً في الأداء الخاص بتلك الأنشطة وأنه تم ربط 8 آبار تحت سطحية على الإنتاج بعد الانتهاء من عمليات الحفر والإكمال ، هذا بالإضافة إلى الإسراع بأعمال إنشاء التسهيلات الخاصة بالمشروع وذلك لوضع باقي مراحل المشروع علي الإنتاج خلال أسرع وقت ممكن وقد انعكس ذلك في النجاح ببدأ الإنتاج المبكر من الحقل في منتصف ديسمبر 2017 وما تلاه خلال التسعة أشهر الماضية من وضع وحدات الإنتاج 1 ،2 ،3 ،4 خلال الفترة منذ أبريل وحتى يوليو 2018 على التوالي بالإضافة إلى تشغيل خطين بحريين بقطر 14 و26 بوصة.

ومن الجدير بالذكر أن الشركة قامت بالإسراع في تنفيذ بعض الأعمال البحرية الحيوية خلال الفترة الأخيرة مما كان له أثر إيجابي في تحقيق هذا النجاح ومنها تشغيل الخط البحري قطر 30 بوصة خلال شهر أغسطس 2018.